نصراني خليفة المسلمين أفضل لهم من عنصري اسلامي!

دعا المحامي اللبناني الشاب رودريك الخوري رئيس حزب المشرق خليفة المسلمين أبو بكر البغدادي إلى اعتناق المسيحية للنجاة من عذاب الدنيا والآخرة.
وقال الخوري في رسالةٍ مفتوحة وجهها للخليفة, ونشرها موقع الحزب, وتناقلتها بعض صفحات التواصل الاجتماعي:

“حضرة الخليفة… إنني أدعوك إلى التأمل ملياً في “شريعة الرحمة والمحبة والحرية” التي أرساها إلهنا يسوع المسيح المتجسد، وأن تقارن بينها وبين

شرائع الأمم. وأن تحكم دولتك بموجبها وأن تعتنق المسيحية، فتخلص بذلك نفسك والعباد، من عذاب الدنيا وعذاب الآخرة.”

هذا ويعتبر حزب المشرق اللبناني هو الحزب الأرثوذكسي الأول في الشرق الأوسط, تأسس في شهر أكتوبر, عام 2012 وهو يطمح إلى تمثيل الأرثوذكس في المشرق العربي مستنداً إلى التراث البيزنطي في تحديد الهوية التاريخية للمسحيين الأرثوذكس. كما يهدف الحزب إلى استيحاء المبادئ المسيحية السامية, و تسخيرها لخدمة الإنسان, ونبذ الأصوليات التي ترفض الآخر وإدانة الإرهاب المسلح.

وفي إشارةٍ إلى قيام داعش برجم نساء في الرقة بحجة الزنى, قال الخوري مخاطباً الخليفة:

“أيهما يرضي الله أكثر: أن ترجموا الزانية حتى الموت، وتعجّلوا بنفسها إلى يد الشيطان؟ أم أن تتعهدوها بالرحمة والموعظة الحسنة لتصبح تقية بارّة وتهدي نفوساً أخرى إلى التوبة… فتكسب نفسها ونفوساً كثيرة….”

وتلميحاً لما قامت به داعش من انتهاكاتٍ بحقّ المسيحيين في سوريا والعراق, قال رئيس الحزب:

“لو كنت أنت مسيحياً في “ديارٍ يحكمها الإسلام”… فهل كنت تقبل أن يهجّروك ويذبحوك ويمنعوك من أبسط حقوق الإنسان.”

واختتم السيد الخوري رسالته المفتوحة إلى الخليف البغدادي راجياً له أن يتوب قبل فوات الأوان, غير مستبعدٍ أن يكون الربّ قد اختار الخليفة كي يتلقى هذه الرسالة منه شخصياً ليهديه على يديه.

وأكد الخوري أنه يحب الخليفة وأن محبته له هي التي دفعته لتقديم هذه النصيحة.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: