رائق النقري -المنطق الحيوي: درجات مرض نقص البداهة بين المناخ العام والجزئي, والمحدد والمحدود

من المشكلات التي واجهتنا في القياس الحيوي هو محدودية الاحكام التي يمكن بها وصف ماهو سلبي حيوياجنون1

في البداية فإن أي مصالح تعالط القانون الحيوي كانت توصف بكونها معطلة لسريان البداهة  وجرى تحفيف الحكم الى  تعطيل شرطي  وغموض

ولكن ذلك لم يغطي احتياجات القياس الحيوي لوصف حالات الاستحواذ القهري  او غير القهري أو المرض المعدي او غير المعدي

دعونا نجرب هذا المربع

 مناخ   عام  ينشر مرض نقص البداهة

مثال: منها مصالح غريزة القطيع الهستيرية  لاجتثاث الآخر أيا كان

انفتاح معكوس الحيوية + توتر عال

مرض  نقص بداهة  معدي  استحواذي قهري  محدد

مثال :  منها مصالح  تحريض على إدانة , حقد , ثأر  دون  برهان حدوث  يبررها

انغلاق + توتر عال

مناخ  جزئي  ينشر مرض نقص البداهة

مثال :  منها مصالح عادات فردية  تشكك, تدين  الآخر  دون برهان حدوث

انفتاح معكوس الحيوية _ توتر منخفض

مرض  نقص بداهة  غير معدي غير  استحواذي قهري  محدود

مثال : منها المصالح  التحريض على المنافسة السلبية ,  الغيرة  والكراهية ممن دون  برهان حدوث

انغلاق  + توتر منخفض

Advertisements

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: